فن تنسيق الزهور

تنسيق الزهور من الفنون المبدعة تتجلى فيها لمسات من الخيال والجمال والتأمل , فن جميل بحد ذاته يناغي الروح ويلمس المشاعر, هناك طرق واشكال مختلفة نصوغ منها تنسيق ملائم يتناسب مع نوع الزهور وأطوالها واشكالها ربما لم ننتبه عليه لكنه مهم لكي نحصل على تنسيق خالي من الفوضى ويعكس للمكان جمالية وأناقة, أخترنا لكم نماذج لأشكال تنسيق الزهور بطريقة جميلة ومبسطة .

أولاً ــ التنسيق الدائري :
قد يبدو التنسيق الدائري سهل جداً لأنه لا يحتوي على نقطة مركزية لكنه حتماً يحتا لعناية كبيرة في اختيار أحجام الأزهار و أطوالها و أنواعها و طريقة توزيعها كي نحصل على التوازن المطلوب , يجب مراعاة أن يكون الحوض المستخدم دائري أيضاً .

ثانياًــ التنسيق المثلث :
يعتبر من أكثر الأنواع انتشارا و أسهلها عملاً و يرتكز على زوايا المثلث الثلاثة متى ما استطعت تحديدها ثم تحديد النقطة المركزية سهل عليك إكمال بقية التنسيق بسهولة …
و تذكري أن تتركي مسافة أكبر بين الأزهار كلما ابتعدت عن النقطة المركزية ويمكن للتنسيق المثلث أن يأخذ عدة أشكال :مثلث متطابق الأضلاع.،مثلث قائم الزاوية.ثلث متطابق الضلعين، مثلث غير متطابق الأضلاع .


ثالثاً التنسيق الأفقي:

يستخدم عادة على مائدة الطعام أو على الأماكن المنخفضة من الأثاث و كونسولات المداخل و الصالات و يمكن مشاهدة هذا التصميم من الجانب أو الأعلى. عند بداية التنسيق الأفقي يجب مراعاة أن يحدد الطول الكلي للتنسيق عن طريق أطول فرعين بحيث يحدد أحدهم الجهة اليمنى و الأخر اليسرى و تحدد بعد ذلك النقطة المركزية و يلاحظ أن تكون مرتفعة قليلاً حتى تتدرج بقية الأزهار من تحتها